النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

أتلانتس النخلة يفتتح أساطير بحضور شخصيات فنية وإعلامية وثقافية ورياضية

 


أطلق فندق ومنتجع أتلانتس النخلة في دبي خيمة أساطير الرمضانية بحضور فني وإعلامي وثقافي ورياضي بارز وبتنظيم مميز عكس المكانة البارزة للمنتجع في المنطقة.

وحضر حفل الاطلاق عبدالله بالخير وأميرة الفضل ولجين عمران وخلود كردي ونورهان ورهف الطويل وبسام ترك والدكتورة مناهل ثابت وغيرهم من أعلام الفن والثقافة اضافة الى لاعبين من نادي الوصل الرياضي.

وشمل الحفل تعريف بالثقافة العربية الاسلامية وطابع الجو الرمضاني الباهي والذي تم فيه مزج طابع الأصالة العربية مع لمحة من الحداثة لاضفاء أجواء رائعة وإرضاء جميع الأذواق.

وشمل قائمة الزوار من نادي الوصل الرياضي كل من ماجد ناصر، حارس المنتخب الوطني وحارس نادي الوصل والكابتن عيسى علي ووحيد اسماعيل وياسر غانم ودرويش أحمد واللاعب الشاب ماهر جاسم بالاضافة الى العديد من الأسماء الهامة في عالم الرياضة ومنظمين ومدربين من نادي الوصل الرياضي.

وفي معرض تعليقه على رأيه بفكرة الخيمة الرمضانية عموماً وأساطير على وجه الخصوص، قال الفنان الاماراتي عبد الله بالخير: "أود في البداية أن أنوه بدعم منتجع اتلانتس النخلة للفن وللثقافة العربية الأصيلة وإن تنظيم مثل هذا الحدث يعكس المعايير العالمية التي تم فيها رفع هذا المجمع الرمضاني الباهر واستقطابكم لهذا العدد من الفنانين والمثقفين العرب الكبار هو دليل واضح على أهمية هذا الحدث. وكما يعكس الاسم "أساطير" فإن هذه الخيمة أعادتنا الى عالم الأساطير الخيالية بكل تفاصيلها فهناك تناسق واضح بين الفرقة الموسيقية وفرقة الأداء الفلكلوري ونوعية الأطباق التي تقدمونها".

وقالت لجين عمران، الإعلامية العربية الشهيرة في مركز تلفزيون الشرق الأوسط (MBC): "إن ما يقترحه اسم أساطير من رحلة في عالم الخيال والجمال هو نسيج رائع لحكايات ألف ليلة وليلة وجو ساحر ينساب في تفاصيله ديكور عربي أخاذ ووجبات رمضانية رائعة. إن فكرة إطلاق هذه الخيمة هو عمل ابداعي رائع باعتبارها وجهة مثالية لقضاء أوقات رمضانية رائعة في عالم الخيال".

وقالت خلود كردي، مصممة المجوهرات السعودية العالمية ومالكة دار "توجور" للمجوهرات: "إنها لفكرة غاية في الجمال أن يتم قضاء أوقات رمضان في مثل هذا الجو الفاخر. إن ما يوفره المكان من مجالس وديكور وإضاءة وبوفيه هو بحد ذاته رؤية ابداعية فريدة للجو الرمضاني. هذه الخيمة واحدة من أفضل الخيم الرمضانية التي رأيتها وإنها بالفعل وجهة ممتعة لجميع أفراد العائلة في الشهر الفضيل".

وقالت الفنانة نورهان تعليقاً على رأيها بفكرة الخيمة الرمضانية: "إن هذه هي زيارتي الأولى لخيمة أساطير وأجد فيها هذه السنة روعة في التصميم وتنظيم المجالس والوجبات. إنها باختصار راقية بكل ما تعنيه الكلمة كما أنها مكان مثالي لقضاء الأوقات مع الأصدقاء والأقارب".

وتستحضر خيمة أساطير أحاسيس العصر العربي القديم من خلال اشرافها على مياه الخليج العربي وتعد مكاناًُ مثالياُ لجميع أفراد العائلة والأصدقاء ذلك أنها توفر جواً حافلاً بالانشطة الرمضانية التي تعود الى عصور كثيرة ماضية كألعاب ورق الشدة والشطرنج ولعبة الطاولة.

كما ان الخيمة لا تخلو من طابع الأنشطة العصرية الرائعة كاحتوائها على العاب الـ"بلاي ستيشن" وشاشات عرض كبيرة متداخلة بشكل مذهل مع طابع الخيمة الفلكلوري الأخّاذ. وسيستمتع الضيوف أثناء تناول الطعام  بأجواء موسيقية  ساحرة على أنغام عازف العود والطبلة الذين سيطربون الضيوف  بأجمل المعزوفات والأغاني القديمة الخالدة.

وتقدم خيمة اساطير بوفيه إفطار يومي يوقظ الأحاسيس ويشبع شهية الصائم مقابل 165 درهم فقط متضمنة الماء وعصائر رمضان. ويخول الدخول المجاني للأطفال دون سن الـ 3 بينما يحتسب 80 درهم للأطفال بين سن 3 والـ12 سنة.

هذا بالإضافة إلى تقديم السحور ليلاً من الساعة 9 مساء من خلال قائمة طعام ذات أصناف شاملة يمكن للضيف من خلالها اختيار ما يفضل وتجربة أطباق جديدة حضرت خصيصاً لضيوف أساطير. كما توفر الخيمة قوائم طعام معدة للضيوف القادمين ضمن مجموعات تصل الى 30 شخصاً ابتداءاً من 165 درهماً للشخص.


 

×