النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ماركة الماكياج الأولى في العالم تحتفل بعيدها الـ100! Maybelline New York

1 / 3
2 / 3
3 / 3
تستعدّ Maybelline New York للاحتفال بعيدها الـ100 هذا العام! لهذه المناسبة، واحتفالاً بماضيها المشع بالألوان ومستقبلها الباهر، سيشهد عام 2015 إطلاق الشركة تجارب مؤثرة على مختلف المستويات، من شأنها أن تشيد بالحضور البارز والروح المميّزة للسيّدة التي تعتمد على مستحضرات Maybelline New York. وفي هذا الإطار، ستبدأ عملية إشراك المستهلكات في مطلع شهر فبراير، حيث ستقدّم الشركة على نحو متواصل سلسلة من النصائح ومصادر الإلهام، من خلال اختصاصيين في فنّ المكياج، ومن خلال حوارات مباشرة مع النساء، وكذلك عبر منتجات تسلّط الضوء على دعم هذه الماركة لحقّ كلّ امرأة في أن تعبّر بكلّ فخر عن جمالها الفريد على طريقتها.     
 
وفي هذا السياق، قال الرئيس العام لشركة Maybelline New York، Jerome Bruhat: "خلال الأعوام المئة الماضية، شكّلت Maybelline New York مصدر إلهام لأجيال من النساء عبر دفعهنّ لإبراز جمالهنّ بأسلوبهنّ المميّز." وأضاف: "منذ بداياتنا حين أطلقنا مستحضر الرموش والحواجب الذي أحدث ثورة آنذاك، كسرت Maybelline New York القواعد وتخطت المعقول بتقديم ابتكارات لا مثيل لها ومكياج  لافت واحترافي لجميع العميلات. "وأكمل Bruhat مصرّحاً:" أمّا اليوم، فتستمر Maybelline New York بإدهاش النساء حول العالم وإضفاء البهجة عليهن عبر منحهنّ حيويّة مدينة نيويورك وسحرها. تعكس علامتنا التجارية التنوع والحرية اللذين تمثلهما مدينة نيويورك، وتعزز إيماننا بأنّ لكلّ إمرأة الحق في التعبير عن ذاتها. وفيما تقوم Maybelline New York دائماً بمواكبة آخر صيحات الموضة، فهي الماركة الأولى عالمياً في مجال مستحضرات الماكياج التي توفر للنساء فرصاً لا متناهية للإكتشاف والإبتكار والاستمتاع. ونلتزم أن نستمر خلال السنوات المئة القادمة بإلهام كلّ إمرأة وتشجيعها على التعبير عن ذاتها الحقيقية بأي طريقةٍ تحلو لها."
 
وخلال الإحتفال بمرور قرن على نجاحها، ستقوم Maybelline New York بالتأسيس لمستقبل يضمن أن يكون القرن القادم أفضل من الذي مضى حتّى إن كان لجهة الماركة أو لجهة العميلات، بالإضافة إلى إطلاق برنامج رقمي ممتع، يدعو السيّدة إلى مشاركة خبرتها وشرحها كيف يلعب الماكياج دوراً أساسياً في طريقة تعبيرها عن ذاتها. 
 
ستبدأ الشركة هذا الحوار بعرض فيلم ملهم حول تطور المرأة على مر السنين بوجود Maybelline New York دائماً إلى جانبها لإلهامها. كما سيتم نشر عرض شامل على الإنترنت لعشرة قرون من الجمال، مع أكثر من مئة إطلالة مميزة ابتكرها خبير التجميل العالمي Yadim وتسعة خبراء تجميل عالميين آخرين من Maybelline New York آتين من بلدان مختلفة حول العالم. وسيقوم كلّ خبير تجميل بإضفاء نفحة عصرية على الماكياج الذي كان رائجاً في حقبة ماضية، لتتمكن جميع النساء المعاصرات حول العالم من وضعه وإتقانه. وسوف تُشجّع السيدات على مشاركة نظرتهنّ إلى ماركة Maybelline New York ولحظات مميّزة تشعّ جمالاً.
 
بدأت قصة هذه الماركة الرائدة والعريقة في عالم الجمال والتي باتت المفضلة لدى النساء في أكثر من 100 دولة، عندما قررت فتاة جريئة أن تكون مميزة عبر التزين بداية بإطلالة عيون ساحرة. ففي العام 1915، مزجت Mabel Williams غبار الفحم مع مادة الـ Vaseline واستعملت المزيج لإبراز رموشها وحاجبيها. حينئذٍ، قرر أخوها، الذي رأى بعداً استثماريّاً لهذا المزيج، أن يبيع المنتج التجميلي عبر المراسلة وسمّاه Lash-Brow-Ine، ليعود ويطور المنتج إلى أوّل ماسكارا Maybelline، وأتت التسمية من: Mabel+Vaseline. وفي عشرينيات القرن الماضي، بدأ بيع منتجات الماركة في متاجر مختلفة، لتصبح Maybelline في حقبة الأربعينيات إحدى أهم ماركات المكياج في أسواق الولايات المتحدة الإستهلاكية، معتزمةً الحفاظ على إرثها المرتبط بالسعي المتواصل إلى الإبتكار وبالجرأة التي انبثقت منها.
 
ويتضمن تاريخ Maybelline New York إنجازات لا تحصى أحدثت ثورة إن كان على صعيد المنتجات المبتكرة أم على صعيد الحملات الإعلانيّة. فعندما حلّ ظلام الكساد الكبير، بعث إطلاق ظلال العيون المفعمة بالألوان الأمل في النفوس. وفي حقبة الأربعينيات، تضمنت الإعلانات نجوم الشاشة كـHedy Lemarr ، اللواتي أظهرن للنساء سبلاً لوضع الماكياج الذي كان مقتصراً على المسارح آنذاك. أمّا خلال الخمسينبات، فقامت Maybelline ببث أوّل إعلانات للماكياج على التلفزيون. وبقيت الماركة السبّاقة فأطلقت أوّل ماسكارا أوتوماتيكيّة وأوّل ظل للعيون على شكل قلم، لتعود وتطلق في العام 1971 أوّل Great Lash Mascara.
 
وخلال حقبتيّ السبعينيات والثمانينيات، توسع نشاط Maybelline إلى إنتاج مستحضرات تعنى بالوجه، والشفاه، والأظافر بمساعدة الممثّلة الأولى للشركة والمعروفة بشخصيتها الآسرة Lynda Carter. أمّا حقبة التسعينيات فتميّزت مع حملات الإعلان التي ظهرت فيهاChristy Turlington، كما انتشر أحد أهم الشعارات في تاريخنا الحديث: Maybe She’s Born With It, Maybe It’s Maybelline! واستمرت وجوه معروفة أخرى بتجسيد جوهر Maybelline New York خلال العقود القليلة المنصرمة، من ضمنها: Sarah Michelle Gellar، وJosie Moran، وKristin Davis. أمّا اليوم، فتتضمن لائحة ممثّلات الماركة: Christy Turlington كسفيرة عالمية للماركة، ومجموعة متنوعة من النساء التي تضمّ Emily Didonato، وJourdan Dunn، وKemp Muhl، وMarloes Horst، ومؤخراً Adriana Lima التي عادت لتنضم إلى المجموعة.
 
كانت Maybelline New York ولا تزال مشهورة بإنتاج Great Lash Mascara. وتمكنت الشركة من تعزيز قوتها في مجال ابتكار مستحضرات ثورية للعيون من خلال التكنولوجيا المتطورة والخبرات العالميّة، فأطلقت ماسكارا Volum’Express، وThe Colossal، وFalsies وتستمر بتطوير ابتكارات خاصّة بالمسكارا كلّ يوم. أمّا إطلاق Eye Studio®، فهو لقاء بين التكنولوجيا والفن في السوق الإستهلاكيّة للمرّة الأولى، إذ تمّ تقديم ظلال وأقلام تحديد للعيون ذات جودة عالية، مما أدّى إلى سلسلة توقعات جديدة للمستهلكات في أسواق مستحضرات التجميل. وسيكون للحواجب حصتها أيضاً، فقد ابتكرت الشركة مستحضرًا جديدًا في فئة مستحضرات التجميل للعيون سيكون الأوّل من نوعه. 
 
قامت Maybelline New York أيضاً بإنتاج مستحضرات تعنى بالوجه، فكانت الرائدة في تقديم ما يعرف بمستحضر BB الثوري ووصلت إلى أبعد حدود يمكن لشركة عالمية أن تبلغه. ومنحت منتجات Maybelline Dream® المستهلكات تجربة عصرية وحسيّة جعلتهن يعشقن وضع كريم الأساس. وبطبيعة الحال، أعادت Maybelline New York إبتكار المستحضرات الكلاسيكية للشفاه، مطلقةًColor Sensational® وBaby Lips. فالأول كان سبّاقاً إذ أدخل إلى السوق فكرة التحكم بالظل ووضع اللمسة التي تحدث الفرق. أمّا الثاني فحول مرهم الشفاه الذي كان المنتج الأقل إستهلاكاً في السوق إلى أحد أهمّ مستحضرات العناية بالشفاه التي على المرأة أن تقتنيها.
ألين وطفة تحتفل بـٍ100 عام من الماكياج مع Maybelline New York
 
قام خبير تجميل Maybelline New York في تركيا Alp Kavasoglu بابتكار إطلالة مميزة مستوحاة من حقبة التسعينيات، مستعيناً بسفيرتنا الشهيرة ألين وطفة لعرض ابتكاره. وحين سئل عن مصدر إلهامه لتنفيذ هذا الماكياج بالتحديد، علّق Alp قائلاً: "لقد استوحيت إطلالة التسعينيات هذه من طفولتي آنذاك." ويعتمد هذا الماكياج على لونٍ موحدٍ نسبياً بالمقارنة مع إطلالات أخرى مستوحاة من عقود منصرمة مختلفة، ويمزج بين اللونين البني والأسود اللذين كانا رائجين في التسعينيات. كما اعتمد Alp الماكياج الطبيعي لوجه وشفتي ألين، واختار في المقابل ألواناً داكنة لإبراز عينيها وإضفاء لمسة السموكي عليهما.
 
إرشادات لتنفيذ هذا الماكياج
•للحصول على هذه الإطلالة، ما عليك سوى تحديد عينيك بآيلاينر Kajal Extra Black. ثمّ قومي بتخفيف خط الآيلاينر أو مزجه بإصبعك أو بواسطة العود القطني لتضيفي على عينيك تأثير السموكي.
•أكملي هذا الماكياج باستعمال مسكارا تمنح رموشك كثافة آسرة. لذا ننصحك أن تجرّبي المسكارا الجديدةColossal Go Extreme Leather Black التي ترفع رموشك وتعطيها حجماً مبهراً، بينما تغلّفها بلونٍ أسود حالك يلائم تماماً هذه الإطلالة! 
 
على الشركة الرائدة في مجال مستحضرات التجميل أن تسبق صيحات الموضة، وأن تبتكر إطلالات جديدة بينما تتأكّد من وصولها إلى النساء أينما كنّ ليتمكّن من تنفيذها بمفردهنّ. ولطالما قامت Maybelline New York بتحديد ما هو رائج وتقديم فنّ لا نراه عادةً في ماركة استهلاكية يتزايد وجودها يوماً بعد يوم في عالم عرض الأزياء. ففي العام 2009، أصبحت الشركة الراعي الرسمي للمكياج لأسبوع الموضة Mercedes-Benz الذي يقام في نيويورك. أمّا اليوم فهي الراعي الرسمي لأحد عشر أسابيع موضة أخرى حول العالم، التي ضمت مؤخراً MADE Fashion Week الذي يقام أيضاً في نيويورك وLondon Fashion Week. وكان توقيع عقدٍ مع Yadim كخبير تجميل عالمي لـMaybelline New York في أبريل 2014، خطوة جيدة إلى الأمام للشركة، فهو قوة دافعة للخلق والإبداع. ويعمل Yadim الذي يستوحي أعماله من قاعدة النساء اللواتي يستخدمن مستحضراتنا، مع كوادر خبراء التجميل في Maybelline New York حول العالم ليقدّموا للشركة وجهة نظرٍ خاصة وصوتاً موثوقًا.
×