النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

أزياء روبي تظل لبنانية

1 / 2
2 / 2

تحولت النسخة العربية من مسلسل روبي المكسيكي الذي تعرضه قناة أم بي سي٤ إلى صراع بين الأزياء على الطريقة اللبنانية. وكأن البطلة سيرين عبد النور تؤدي دور عارضة أزياء عوض قصة فتاة فقيرة تحاول الوصول إلى الثراء. ومنذ الحلقات الأولى بالغت روبي اللبنانية في الظهور بأحدث الأزياء والماكياج التي لا تعكس الواقع الحقيقي للمسلسل، وحتى عندما انتقلت الى مرحلة الثراء بالغت أكثر في أناقتها حيث تغير اطلالاتها في وقت قياسي.

أما الممثلة المكسيكية التي جسدت دور روبي ظهرت بدون ماكياج وبملابس بسيطة تعكس حياة فتاة جامعية فقيرة، أما عندما أصبحت الفتاة الغنية تناسبت اطلالتها مع حياتها اليومية فنجدها بنفس الملابس ليوم واحد وفي لقطات متعددة بين المكتب والبيت وغيره.وقد نجحت في تجسيد الدور ولاقت انتشاراً واسعا في أمريكا االاتينية والوطن العربي.

فتظل أزياء روبي لبنانية! ولن تتجرأ عن التخلي عن أناقتها حتى عندما توفيت والدتها؟

×