النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

أسئلة وأجوبة عن الشمس

- هل نسمر على الشاطئ أكثر من الجبل؟

لا، فكلما ارتفعنا عن سطح البحر كلما ازدادت الأشعة فوق البنفسجية قوة. فهي تزيد بمعدل 4% كلما ارتفعنا 300 م.

- هل نسمر في بعض البلدان أكثر من سواها؟

كلما اتجهنا نحو خط الاستواء كلما اقتربنا أكثر من الشمس. ان مناخ البلدان الاستوائية هو مناخ حار رطب. والواقع ان كثرة التبخر في هذه المناطق تجعل الشمس محجوبة كليا. مع ذلك ينبغي الحذر لأن الضباب والغيوم لا تححجب كل الاشعة فوق البنفسجية. الا ان الخطر يزداد حدة في المناطق المدارية والمتوسطية أي في البلدان التي تتمتع بمناخ جاف، وهذه البلدان هي المناطق التي يقصدها السواح. وتظل الشمس فيها ساطعة من الصباح حتى المساء تغري طالبي الاسمرار ولهذا السبب بالتحديد ينبغي الحذر.

- ما أفضل وقت للتعرض للشمس؟

ان الوقت الافضل للتعرض للشمس من دون الإصابة بالحروق هو في الصباح او في نهاية بعد الظهر. لذلك يفضل عدم التعرض للشمس ما بين الساعة 11 والساعة الرابعة عصرا.

- هل تحصل ضربة الشمس بسرعة؟

يمكن ان تصاب البشرة البيضاء بضربة شمس في غضون ربع ساعة من دون ان يشعر الشخص بها لحظة وقوعها. فالأعراض والاوجاع تظهر لاحقا..لذلك ينبغي الحذر من التعرض طويلا للشمس في بداية العطلة.

- هل نسمر في الظل؟

نعم!.. ان المظلة او القبعة لا تضمن حماية كاملة من الشمس وان كانت تحد من الاشعة فوق البنفسجية. فهذه الاشعة تنعكس على سطح الارض ومن تحت المظلة..

- هل تحمينا الثياب من الاشعة فوق البنفسجية؟

الثياب لا تحمي البشرة من الشمس مئة في المئة خصوصا اذا كانت مبللة. القطن الجاف والسميك هو الذي يؤمن أفضل وقاية.

- ما هي الحسنات الفعلية للشمس على الجسم؟

انها تساعد على تكوين فيتامين D في الجسم. أشعتها فوق البنفسجية مفيدة في علاج بعض الامراض الجلدية مثل الصدفية والأكزما، كما تؤثؤ ايجابيا في المزاج فتلعب دورا أساسيا في علاج الاكتئاب الموسمي.

- هل يجب دهن الجسم باستمرار بالمستحضر الواقي؟

- يُنصح عادة باستعمال الكريم او الحليب الواقي كل ساعتين أثناء وجودنا على الشاطئ، خاصة اذا كنا نغطس في الماء، او كانت بشرتنا شديدة البياض والحساسية.

×