الشؤون الاجتماعية: إشهار 11 جمعية خيرية جديدة وتسجيل 14 أخرى

1 / 2
2 / 2
تحرص وزارة الشؤون الاجتماعية للتنمية الاجتماعية على دعم الجمعيات الخيرية وتحرص على كل ما من شأنه التوسع فيها وجعلها مركزا لاستقطاب كل الجهود الخيرة في المجتمع.
 
كشف وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية للتنمية الاجتماعية الدكتور عبد الله بن ناصر السدحان، عن إشهار 11 جمعية خيرية في عدد من مناطق المملكة خلال الثلاثة أشهر الماضية لتنضم إلى قافلة الجمعيات الخيرية القائمة، إلى جانب تسجيل 14 جمعية خيرية أخرى في مختلف مناطق المملكة وهي في المراحل الأخيرة من إجراءات التصريح النهائي لها بعد موافقة الوزير الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين واستكمال المتطلبات الإدارية والفنية والتنظيمية.
 
تتنوع هذه الجمعيات في تخصصاتها بين جمعيات متخصصة في الإرشاد الأسري وكذلك جمعية لرعاية الأرامل والمطلقات، وكذلك جمعيات بر خيرية تهتم بمساعدة الأسر المحتاجة والأيتام في المحافظات والمراكز.
 
وبخصوص ما يتداوله البعض عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن قيام وزارة الشؤون الاجتماعية بحلّ ثلاث جمعيات، أوضح الدكتور السدحان أن ذلك يعود لعدم التزام تلك الجمعيات بنظام الجمعيات، وبعضها بسبب عدم ممارستها لعملها الذي أنشئت من أجله لأكثر من ثلاثة أعوام، وعجزها عن تنفيذ أهدافها التي من أجلها قامت، مشيراً إلى أنه لم يتمَّ اتخاذ هذا الإجراء وهو حلّ الجمعية إلا بعد استنفاد كل الوسائل التي يسمح بها النظام لتقويم عملها، ولكن دون نتيجة واقعية ملموسة. 
 
وأكد السدحان حرص الوزارة على استمرار تلك الجمعيات لو استطاعت تنفيذ أهدافها التي قامت لأجلها، حيث أن تأسيس الجمعيات الخيرية يأتي تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وترجمة عملية لحرصهما على التوسع في الجمعيات الخيرية وجعلها مركزا لاستقطاب كل الجهود الخيرة في المجتمع.
 

×