بحضور أكثر من ثلاثة آلاف سيدة...أفتتاح معرض أعراسنا بجدة

1 / 4
2 / 4
3 / 4
4 / 4
افتتحت الأميرة موضي  أمس فعاليات المعرض السعودي الدولي السادس عشر والذي يعد أكبر حدث نسائي متخصص في الأعراس والمناسبات السعيدة (أعراسنا 2015م) بفندق جدة هلتون ولمدة ثلاثة أيام بحضور أكثر من 3000 سيدة ومشاركة كبرى الشركات السعودية والوكالات العالمية وبحضور عدد كبير من صاحبات السمو الأميرات وصفوة من سيدات مجتمع الأعمال والمستثمرات في مجال الأعراس والخدمات المساندة
 
ومن جانب آخر قدر اقتصاديون ومتخصصون، تكلفة فاتورة حفلات وتكاليف الزواج السنوية في محافظة جدة بأكثر من (500) مليون ريال، في حين اقتربت الاستثمارات التي شهدتها سوق الأعراس للترتيب ليلة العمر من أربعة مليارات ريال، نتيجة التوسع الكبير للشركات الوطنية والعالمية في استحداث أحدث منتجاتها من أزياء وملابس ومجوهرات وتأسيس منزل وأشكال مختلفة للزينة والعطور والمكياج، وآخر صيحات الموضة. 
 
وشددت رئيس اللجنة المنظمة على أن الحدث الكبير اكتسب سمعة كبيرة على خارطة اقتصاديات الأعراس، وأكبر تجمع في كل ما يخص المرأة العصرية بصفة عامة، والأعراس بصفة خاصة، بهدف جمع الأزياء والأناقة والأعراس تحت سقف واحد، ويقدم آخر مبتكرات الشركات من منـتجـات وخدمات يعـرض بعـضها للمرة الأولى، حـيث يتم عرض آخر مبتكرات الشركات من منـتجـات وخدمات يعـرض بعـضها للمرة الأولى وتتوقع أن ترتفع الشركات المشاركة فيه إلى 170 شركة وطنية وعالمية وبمشاركة عدد من سيدات وصاحبات الأعمال والمستثمرات في مجال خدمات الأعراس والمهتمات والمختصات في هذا النشاط والدعوة عامة.
 
وأشارت إلى أن تعاظم ونمو سوق الأعراس في المنطقة ينعكس بشكل مباشر على تطور أسواق الذهب والمجوهرات، حيث يقدر سوق الأعراس بالخليج بنحو 10 مليارات ريال سعودي ، ويبلغ متوسط الإنفاق على شراء المجوهرات من قبل العروسين وعائلتهما والمدعوين ما يقارب الـ ٢٥٠٠٠ ألف دولار للمناسبة. ويساهم سوق الأعراس أيضاً وبشكل فعّال في تطور قطاعات الجمال ومستلزماته حيث يحقق هذا السوق نمواً غير مسبوق في منطقة الشرق الأوسط. وتفيد الإحصائيات الحالية بأن سوق الجمال ومستلزماته يسجل نسبة إرتفاع تصل إلى ١٥% سنوياً، علاوة على أن إستهلاك الفرد للعطور ومواد التجميل والعناية في الخليج العربي يعتبر واحد من أعلى المستويات في العالم.

×