العروس الرشيقة تنعم بعلاقة زوجية أفضل

1 / 2
2 / 2
هي: جمانة الصباغ
 
عزيزتي العروس، لا بد أنك ومنذ اليوم الأول للتحضير للزواج، تنشغلين بكل الأمور التي يجب القيام بها وتنفيذها لبيت الزوجية والزفاف وشهر العسل وغيرها من التحضيرات. لكن هل فكرت للحظة ماذا قد ينقص بعد لإتمام سعادتك الزوجية التي تنشدين؟ 
 
بالتأكيد تتطلعين إلى علاقة زوجية صحيحة وسليمة وممتعة مع الشريك، لذا ننصحك بالإلتفات إلى صحتك ورشاقتك لأنهما سبيلك الوحيد لتحقيق علاقة زوجية أفضل.
 
أثبتت البحوث والدراسات أن المرأة الرشيقة واللائقة بدنياً هي صاحبة الحظ الأوفر في التنعم بعلاقة زوجية ناجحة. فالعلاقة الحميمة تتطلب أموراً أساسية ثلاثة، هي القوة والمرونة والتحمل، وهي صفاتٌ تتمتع بها المرأة التي تمارس الرياضة باستمرار وتحافظ على صحتها من خلال اتباع نظام حياتي سليم ومتوازن.
 
عند القيام بأي تمرين رياضي، ينتج جسمنا مستويات عالية من هرمون النمو وهرمون التيستوستيرون وهي هرمونات تلعب دوراً بازراً في نمو العضلات وتحفيز الرغبة الجنسية. وأثبتت دراسة أُجريت في العام 2013 أن ممارسة الرياضة ثلاثة أيام على الأقل أسبوعياً كفيلةٌ بالحفاظ على مستويات هذه الهرمونات عالية.
 
كما أن للرياضة دورٌ بارزٌ في بثَ الحماسة والنشاط في الجسد، ما يجعل من المرأة الرشيقة أكثر استعداداً وتحمساً للقيام بالعلاقة الحميمة من المرأة المجهدة بسبب وزنها والأمراض التي تترافق مع زيادة الوزن والأسلوب الحياتي غير الصحي. ناهيك عن أن المرأة السمينة تتعب سريعاً وبالتالي تصبح أكثر توتراً ورفضاً للعلاقة الحميمة ما يسبَب كثيراً من المشاكل بينها وبين الشريك.
 
بعض النساء اللواتي لا يمارسن الرياضة بشكل دائم يكنَ تحت ضغوط حياتية كبيرة، منها الصحية ومنها الإجتماعية، ما يجعل من لقائها مع الشريك أمراً شاقاً لأنها تكون منشغلةً بأمور الحياة الكثيرة نظراً لأثر الضغوط عليها. في حين أن التمارين الرياضية تمنح المرأة الراحة والهدوء وبالتالي السيطرة على جميع معارك الحياة، لتنجح بالتالي في إتمام علاقة حميمة مع زوجها براحة وسلاسة وتركيز كبير.
 
تفيد التمارين الرياضية أيضاً في بثَ المشاعر الإيجابية عند المرأة، لذا تكون في مزاج جيد ونظرة متفائلة دوماً ما يجعلها شريكة سعيدة بالإضافة إلى السيطرة على النفس والإنضباط والإنتظام في حياتها.
 
لذا، نصحيتنا لك اليوم أن تكون صحتك ولياقتك في سلم أولولياتك واهتماماتك عند الإستعداد للزواج، لإن إنجاح علاقة زوجية يكون من خلال البدء بالعمل على صحة سليمة. عليك بالقيام بالتمارين الرياضية الضرورية والنافعة لجسدك حسب حاجته، على ألا تتوقفي عن ممارسة هذه التمارين حتى بعد الزواج لأنها ستكفل إستمرارية تنعمك بعلاقة زوجية سليمة وصحيحة. 

×