النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

صفات الزوج النرجسي

صفات الزوج النرجسي
صفات الزوج النرجسي

صفات الزوج النرجسي كفيلة بتخيل الحياة الزوجية التي يكون طرفاً فيها، فهي حياة بائسة وباهتة، خالية من البهجة، لأنه يقف دائماً عائقاً دون تحقيق مسبباتها، ولأنه يبني حاجزاً كبيراً بينه وبين زوجته وأسرته باسم التسلط والأنانية والتجبر وفرض السيطرة، وأموراً أخرى عديدة، تُرى ما هي صفات الزوج النرجسي؟، وهل يمكن التعايش معها؟

صفات الزوج النرجسي

  • ما هي صفات الزوج النرجسي
  • هل يمكن التعايش مع صفات الزوج النرجسي
  • كيف تكون حياة زوجة الزوج النرجسي

ما هي صفات الزوج النرجسي؟

صفات الزوج النرجسي عديدة، وكلها صفات سيئة لأنه لا يعلم معنى الحب، هو شخص مجرد من كثير من المشاعر النبيلة التي تحكم العلاقات كلها، وتساعد في نجاحها، كما أن صفاته تأتي عكس التيار، وبما لا تشتهيه السفن، ولذلك لا تتوائم مع مقومات الحياة الزوجية السعيدة.

وبحسب داليا شيحة مستشارة زوجية وأسرية بدبي، تتعدد صفات الزوج النرجسي كما يلي:

 أناني

الزوج النرجسي زوجاً أنانياً لأنه :

  1. الأنا عنده يصل عنان السماء.
  2. لا يفكر إلا في نفسه وفي مصلحته هو فقط  
  3. لا يؤمن بمبدأ المشاركة.
  4. لا يشغله إلا تحقيق أهدافه واشباع احتياجاته هو.

متسلط

الزوج النرجسي زوجاً متسلطاً لأنه

  1. يأمر وينهي ولا جدال في قراراته.
  2. يتبع مبدأ الإجبار في كل شيء.
  3. يجيد التحكم وفرض السيطرة.

انتهازي

الزوج النرجسي زوجاً انتهازياً لأنه

  1. يستخدم الآخرين كوسيلة لتحقيق أهدافه ومصالحة.
  2. يحقق رضاء نفسه على حساب الآخرين.
  3. لا يتردد في إيذاء الغير في سبيل تحقيق مكاسب خاصة.
  4. يستغل المواقف لصالحه هو.

كاذب

الزوج النرجسي زوجاً كاذباً لأنه يكذب كثيراً ليجمل نفسه ويرفع من شأنها، ويكذب في سبيل الحصول على تقدير من الآخرين ليرضي غروره.

مخادع

الزوج النرجسي زوجاً مخادعاً لأنه يجعل الطرف الآخر مخدوعاً في العلاقة لحين قدرته على الاستغناء عنه عندما يجد بديلاً له، والسبب في ذلك اعتماده على شريكه في كل تفاصيل الحياة، وفي تحقيق مكاسبه.

هل يمكن التعايش مع صفات الزوج النرجسي؟

بحسب شيحة، تعد الحياة مع الزوج النفسي بمثابة اختباراً قاسياً للزوجة، لأنها حياة قاتمة تتعرض فيها الزوجة لشتى أنواع الظلم، لأنه لا يمكن التعايش مع صفات الزوج النرجسي، وعلى الزوجة أن تقرر ذلك بنفسها بعد فشل محاولاتها في تحسين العلاقة معه، وتغييرها للأفضل.

ووفقاً لشيحة، قد تضطر بعض الزوجات للاستمرار في الحياة الزوجية مع الزوج النرجسي، لأسباب خاصة بها، أو لعدم وجود فرصة لها للانسحاب من الحياة الزوجية، ولذلك عليهن بإجراء محاولات للتعايش مع الزوج النرجسي، من خلال النصائح التالية:

  1. يجب على الزوجة عدم المبالغة في إرضاء الزوج النرجسي.
  2. عدم رفع سقف التوقعات تجاه الزوج النرجسي.
  3. يجب أن تكون الزوجة أنانية مع الزوج النرجسي، لأن الأنانية مقابل أنانيته أمراً مطلوباً للتعايش معه.
  4. يجب على الزوجة وضع حدود واضحة مع الزوج النرجسي.

وبحسب شيحة، يمكن للزوجة الاستمرار مع الزوج النرجسي، ما لم تتعرض لأي نوع من أنواع العنف أو الإيذاء الجسدي والنفسي واللفظي، لأن ذلك بداية لحياة ليس لها ملامح، حياة مجهولة المصير، ولا أمل فيها على الإطلاق.

كيف تكون حياة زوجة الزوج النرجسي؟

الزوجة مع الزوج النرجسي تكون حزينة وخائفة، قلقة ومتوترة، مستغلة عاطفياً وجسديا، كما أنها تكون مسلوبة الإرادة، محرومة من العزة والكرامة، لأنه يعيش معها لاستغلالها فقط، ولتحقيق منافع خاصة به هو فقط، ولذلك أوصت شيحة بضرورة الحذر من الزوج النرجسي لأنه سيقوم باسقاط كثير من صفاته عليها، ولن يقبل بانفصالها عنه بسهولة.

×